الإمارات اليوم تليجرام
صحة و جمال

اعراض الحمل الثاني قبل الدورة


Warning: Undefined array key "titleWrapper" in /home/emiratalyoum/public_html/wp-content/plugins/seo-by-rank-math/includes/modules/schema/blocks/toc/class-block-toc.php on line 103

على الرغم من أن العديد من النساء المتزوجات يتبعن في الغالب متابعة تأخير نزول الدورة الشهرية للتأكد من وقوع الحمل، إلا أن هذا لا يعتبر الطريقة الوحيدة للتحقق من حدوث الحمل. وفي حالة الحمل الثاني، يصبح تحديد الحمل أكثر صعوبة، خاصةً مع صعوبة التفريق بين أعراض متلازمة الدورة الشهرية وأعراض الحمل. ما هي إذا أهم علامات الحمل الثاني قبل الدورة الشهرية؟ سنتعرف على هذا في مقالنا التالي عبر موقع الحامل.

اعراض الحمل الثاني قبل الدورة

تتشابه أعراض الحمل بشكل كبير مع أعراض الدورة الشهرية، والتمييز الرئيسي بينهما يكمن في انقطاع الدورة الشهرية وعدم حدوثها في الموعد المتوقع.

في مرحلة الحمل، قد تعاني المرأة من آلام في منطقة الحوض والرحم، وقد تظهر بعض قطرات من الدم نتيجة لتخصيب البويضة بواسطة الحيوان المنوي. قد يصاحب ذلك شعور بالغثيان والدوار من حين لآخر، إضافة إلى فقدان الشهية وجميع الأعراض الأخرى المعتادة لفترة الحمل.

يجدر أيضًا التنويه إلى أن معظم هذه الأعراض تتشابه مع أعراض متلازمة الدورة الشهرية، حيث يعاني النساء في تلك الفترة من انتفاخ ناتج عن ارتفاع هرمون البروجيسترون، فضلاً عن الآلام في مناطق الرحم والظهر، وعدم استقرار الشهية.

ما هي أبرز أعراض الحمل الثاني قبل الدورة؟

رغم التأكيد من قبل الأطباء والمختصين على أهمية إجراء اختبار الحمل، والذي أصبح سهل الحصول عليه من محلات البيع المختصة، يُمكن تحديد حدوث الحمل قبل حدوث الدورة الشهرية بيومين على الأقل.

في غالب الحالات، يُمكن ملحوظة أعراض الحمل من خلال مراقبة الآلام والتقلصات في مناطق الرحم والظهر والبطن.

تظهر أيضًا علامات أخرى مثل انتفاخ وحنان الثديين، وتغيير في إفرازات المهبل باتجاه الكثافة واللون، مع زيادة التعب والإعياء.

تعاني بعض النساء المحتمل حملهن من انخفاض الرغبة الجنسية وعدم رغبتهن في تناول بعض الأطعمة، وفي المقابل، يزيد اهتمامهن ببعض الأطعمة الأخرى.

تتغير المزاجية أيضًا لدى الحامل، حيث تعايش بين السعادة والحزن، وتظهر تقلبات مزاجية بفعل التغيرات الفسيولوجية وتطور الجنين.

تشعر المرأة الحامل بتغير في درجة حرارة جسمها، وقد تعاني من ارتفاع أو انخفاض في درجة الحرارة.

يمكن أيضًا أن تشعر المرأة بحرقة في مجرى البول وتزايد التعرض للافتقار، نتيجة لاحتباس الماء وصعوبة الهضم.

تتغير ملامح الوجه والبطن بشكل واضح، حيث يتسبب ضغط نمو الجنين على الرحم في ظهور الانتفاخ، ويكون ذلك واضحًا في ملامح الوجه، خاصة الأنف.

كيف يمكن التأكد من حدوث حمل بشكل طبي؟

من الضروري إجراء الفحوصات الطبية لتحديد مصدر وسبب الأعراض المشتركة، وأحد هذه الفحوصات يكون اختبار فحص الحمل، الذي يتوفر في الصيدليات ويساعد في تحديد حدوث الحمل من خلال قياس هرمون الحمل في عينة البول.

يمكن أيضًا زيارة المؤسسات الطبية لطلب إجراء فحص الحمل باستخدام عينة من الدم لقياس مستوى هرمون الحمل.

وفي الأسابيع الأولى للحمل، يمكن متابعة تطوره من خلال استخدام السونار أو فحص الحمل بالموجات فوق الصوتية.

الإمارات اليوم تليجرام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *